قصص البطولات الافريقية التسعة للنادى الأهلى

كل لقب من الألقاب ال9 للأهلي له خصوصيته في الفرحة والشغف والبهجة فمحدش يقدر يحدد إن اللقب الفلاني الاعظم لأن كل لقب له قصته اللي محفوره في وجدان اللاعب والمسئول والمشجع .

لقب 82 أول بطولة قارية في تاريخ النادي والتتويج برا ملعبك من منافس بحجم كوتوكو الرهيب.

لقب 87 اللقب القاري الخامس للنادي وأخر محطات بيبو في الملاعب والانتصار لكبرياء الكرة المصرية بكسر غرور كوتوكو اللي كسب الزمالك 5 وخلصنا منه تار 83 اللي كسبنا بجول اوفسايد .

لقب 2001 اثبات جدارتنا بلقب نادي القرن وإننا اسياد القارة رغم نواقص الفريق الا ان المجموعة قدرت تستعيد اللقب بعد غياب فترة هي الأطول في تاريخ النادي من أول ما قرر يشارك في البطولة سنة 76.

لقب 2005 تعويض مواسم عجاف وصعبة باعداد فريق قادر على الفوز بالبطولة بدون خسارة وجيل تاريخي بكل المقاييس وتحقيق حلم الظهور في كاس العالم للأندية .

لقب 2006 اللي كان بعنوان المستحيل مش أهلاوي رغم الأزمة النفسية اللي حصلت بوفاة اللاعب محمد عبد الوهاب وإزاي تلعب ماتش حاسم في المجموعات رغم غياب التشكيل الرئيسي لاسباب مختلفة وفي النهائي تتعادل في بلدك ووسط جمهورك وتروح تكسب المنافس على ملعبه .

لقب 2008 اثبات جدارتك بإنك ملك افريقيا وإن اللي حصل في النسخة اللي قبلها تجاوز مرحلة الفجور من حكام النهائي ذهاب وعودة بس العودة كان مفضوح أوي وقدر الأهلي يكتسح كل الفرق ويفوز ويعود باللقب من قلب افريقيا .

لقب 2012 دا هدية ابو تريكة ورفاقه لجمهور الأهلي بعد حادث بشع أودى بحياة 72 مشجع ربنا يرحمهم ويغفر لهم .

لقب 2013 رسالة الأهلي للعالم إن الكرة المصرية ستظل بخير مهما كانت الصعوبات من توقف للنشاط واحداث سياسيه اقتربت من الفوضى وغيره وغيره فكان الأهلي خير سفير وقدم رسالة ام الدنيا للعالم إن الحياة في مصر بخير .

لقب 2020 نهائي القرن واول نهائي مع المنافس التقليدي اللي حاول يجرك لمقامرة ومعركة صفرية بين طرفين فريق بطل على طول الخط وفريق بيشكك في بطولات منافسه وأنه كان أجدر بالالقاب دي منه والمشكلة إن اللي قرر يلعبها صايمة زي ما بنقول كان الزمالك وجمهوره اللي احتفلوا باللقب قبل الماتش بمعطيات قد تكون مقبولة مع اي فريق في العالم ماعدا الأهلي ودا اللي مسبب لقطاع كبير منهم أزمة نفسية كبيرة مش ها يتجاوزوها الا بعد فترة خصوصا القاضية اللي جات في الوقت اللي اتعودوا انهم ياخدوها من الاهلي من زمن الزمن سواء بقى نهائي كاس 78 ولا 2007 ولا ماتش بركات ولا دوري الثورة وغيرها من الملاحم اللي فاز فيها الاهلي ب القاضية ودا انعكس على صوت المعلق التونسي الشوالي وهو بيعلق بذكرياته سواء هدف تريكة في الصفاقسي ولا متعب في سيوي سبورت وغيره وغيره فخرج تعليقه القاضية ممكن وقد كانت ....القاضية مومكون من ولدنا أفشه ❤️
النجم 
احمد زكريا 
قدمه لكم 
ا.محمود الجمال